عصابة إجرامية تنصب وتحتال باسم جمعية خيرية بأيت إسحاق

إبراهيم بونعناع

تمكنت عصابة تحترف نشاط النصب والاحتيال تحت غطاء جمعية خيرية وهمية مساء يومه الثلاثاء 8 يونيو الجاري بقيادة أيت إسحاق إقليم خنيفرة من إسقاط سيدتين في شراكها ونهب كل مذخراتهما.

وتنتقي هذه العصابة ضحاياها من النساء خصوصا الأرامل والعجائز لتسلبهم الأموال والمجوهرات بطريقة جهنمية .

وتلجأ هذه العصابة بعد الإنتقاء المسبق لضحاياها من التقدم للضحية باسم جمعية خيرية تساعد السيدات المحتاجات.وبعد اطمئنان الضحية يخبرها اللصوص أن أعضاء ٱخرين من الجمعية سيأتون محملين بالمساعدة لكنهم يتوفرون على جهاز يكشف عن الاموال والمجوهرات لذا يستحسن استخراج مذخراتهن خارج البيت حتى لا يكتشف أنكن غير محتاجات.وبهذه الطريقة وطمعا في المساعدة تكشف الضحية عما بحوزتها ليتم سرقتها

فقد تمكنت هذه العصابة مساء اليوم الثلاثاء من الإيقاع بضحيتين الأولى سرق منها مبلغ 50000 درهم ومجوهرات كانت بصندوق.أما الضحية الثانية فسرق منها مبلغ 7000 درهم .

وقد تم العثور على الصندوق فارغا بالخلاء بعد ان سرق اللصوص محتواه .

فهذا تحذير للمواطنين من مغبة السقوط في شراك هذه العصابة المتخصصة في النصب والإحتيال على المواطنين باسم جمعيات خيرية.


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني