بعدما فضحت ألاعيب النظام العسكري القمعي ومسرحية الانتخابات.. “تبون” يطرد قناة “فرانس 24” من الجزائر

زربي مراد

أعلنت السلطات الجزائرية، اليوم الأحد، عن طردها لقناة “فرانس 24″، من البلاد وسحب الاعتماد الممنوح لممثليتها.

ونقلت وكالة الأنباء الجزائرية، عن وزير الاتصال، الناطق الرسمي للحكومة، عمار بلحيمر، “اتهامه للقناة الإخبارية التلفزيونية الفرنسية بالعداء الجلي والمتكرر للبلاد ومؤسساتها”.

وبحسب ذات المصدر، فقد وجهت الحكومة الجزائرية لقناة “فرانس 24” “إنذارا أخيرا بتاريخ 13 مارس الماضي قبل السحب النهائي للاعتماد.

وتعتبر الحكومة الجزائرية أن تغطية القناة الفرنسية لمسيرات الحركة الاحتجاجية الشعبية “الحراك”، المناهضة للنظام، تتسم بالتحيز الصارخ.

هذا ويوجد 223 شخصا، من بينهم صحفيون ومحامون، في حالة اعتقال بالجزائر، في ارتباط بالحراك الاحتجاجي الشعبي، وذلك وفقا لمنظمات ونشطاء محليين، يتابعون حالة حقوق الإنسان في الميدان.

وكانت العديد من المنظمات غير الحكومية، نددت مؤخرا، بالضغوطات والعراقيل التي يواجهها الصحفيون ووسائل الإعلام بالجزائر، فضلا عن المساس بالحريات.


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني