أفراد الجالية المغربية بإيطاليا يشيدون بالتعليمات الملكية السامية بتسهيل عودتهم إلى بلدهم بأثمنة مناسبة

أشاد عدد من الفاعلين الجمعويين وأفراد الجالية المغربية المقيمين في إيطاليا بالتعليمات الملكية السامية القاضية بتسهيل عودتهم إلى أرض الوطن بأثمنة مناسبة وبالعناية الدائمة التي يوليها صاحب الجلالة الملك محمد السادس لرعاياه بالخارج.

وأوضح هؤلاء الفاعلين من أبناء الجالية المقيمين بالديار الإيطالية، في تصريحات استقتها وكالة المغرب العربي للأنباء، اليوم الأحد، أن هذه المبادرة المولوية تعكس التلاحم الدائم لصاحب الجلالة الملك محمد السادس مع أفراد الجالية المغربية بالخارج والمواكبة المستمرة لقضاياها.

وفي هذا السياق ، قال المنسق الوطني لشبكة جمعيات الجالية المغربية بإيطاليا ياسين بلقاسم “إننا نفتخر ونشيد بالعناية الكريمة الدائمة التي يوليها صاحب الجلالة لأبناء الجالية المغربية المقيمة بالخارج وحرصه المولوي على استمرار ارتباطهم بوطنهم الأم”.

وثمن عاليا تعليمات جلالة الملك محمد السادس الموجهة للسلطات المعنية وكافة المتدخلين في مجال النقل الجوي والبحري، قصد العمل على تسهيل عودة أفراد الجالية إلى أرض الوطن، بأثمنة مناسبة وفي متناول الجميع، وتأمين العدد الكافي من الرحلات، لتمكين العائلات المغربية بالخارج من زيارة وطنها وإحياء صلة الرحم مع أهلها وذويها.

من جانبه، قال يحيى المطواط رئيس الفضاء المغربي- الإيطالي للتضامن إن أفراد الجالية المغربية سواء المقيمين في إيطاليا أو في بلدان أخرى في العالم “مشتاقون كثيرا لبلدهم ولذويهم بعد غياب طويل فرضته ظروف جائحة فيروس كورونا”.

من جانبها، حرصت الجمعية المغربية لحقوق الطفل والأسرة على أن “تنقل باسمها وباسم أفراد جاليتنا المغربية، أسمى عبارات الشكر والتقدير لجلالة الملك”، الذي يسهر على حماية حقوق ومصالح أبناء الجالية المغربية بالخارج أينما كانوا وتقوية الأواصر المتينة التي تربطهم بوطنهم الأم.

وسجلت أن ارتياحا كبيرا يسود أفراد الجالية المقيمين بإيطاليا إثر الالتفاتة الملكية السامية بتسهيل عودتهم إلى بلدهم بأثمنة مناسبة وفي أحسن الظروف.

من جهته ، أبرز رئيس جمعية “بيتي” محمد بوستة أن هذه الالتفاتة الملكية، خلفت صدى إيجابيا في صفوف الجالية المغربية بإيطاليا وتنضاف إلى المبادرات الكبرى لجلالة الملك لفائدة المواطنات والمواطنين المغاربة أينما كانوا، مضيفا أن هذه المبادرة التي تعكس الاهتمام البالغ الذي يوليه جلالته لرعاياه الأوفياء في جميع أنحاء العالم “أدخلت الفرحة على قلوبنا “.

وأكد بوستة أن هذه المبادرة التاريخية لجلالة الملك بتسهيل عودة أفراد الجالية إلى أرض الوطن، “تجسد ذلك التلاحم المتين بين العرش والشعب”.


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني