ساعات على مغادرته حزب لشكر.. بلفقيه يركب “التراكتور” للترشح باسمه في الانتخابات المقبلة

زربي مراد

ساعات على استقالته من حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، قرر عبد الوهاب بلفقيه، صباح اليوم الجمعة، التحاقه بحزب الأصالة والمعاصرة.

وكشفت مصادر حزبية مطلعة، أن بلفقيه القيادي وعضو المكتب السياسي لحزب الوردة سابقا، انضم لحزب “البام” في خطوة تسبق ترشحه باسمه في الاستحقاقات الانتخابية المقبلة.

واعتبرت المصادر ذاتها، التحاق بلفقيه، المستشار البرلماني عن جهة كلميم – واد نون، ضربة موجعة وخساة كبيرة لحزب لشكر، على اعتبار أنه كان يشكل أحد أبرز أقطابه بالجنوب.

من جانبها، تتوقع قيادات حزب “الجرار” أن يشكل انضمام بلفقيه للأخير دعامة كبيرة وتعزيزا لصفوفه لنيل مقاعد أكثر جنوب البلاد.

وكان بلفقيه أعلن أمس الخميس، استقالته من حزب الاتحاد الإشتراكي للقوات الشعبية، في رسالة بعث بها إلى كاتبه الاول إدريس لشكر، ما شكل صدمة في صفوف قيادات حزب الوردة.

وعزا بلفقيه قرار الاستقالة لأسباب ذاتية وموضوعية، وكذا لما أسماها القطيعة التامة التي طبعت السنوات الأخيرة بين الكتابة الجهوية والكاتب الأول للحزب، وغياب التواصل.


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني