أكاديمية جهة الشرق تواصل حصد النتائج الإيجابية بنسبة نجاح بلغت 92,39 بالمائة للدورتين العادية والاستدراكية

تعلن الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة الشرق أن مجموع الناجحين في امتحانات البكالوريا برسم دورة يونيو 2021 (مجموع الدورتين العادية والاستدراكية) قد بلغ 52233 تلميذة وتلميذا، منهم 188 بالتعليم الخصوصي و1453 من المترشحين الأحرار، كما بلغت نسبة النجاح 92,39% من مجموع المترشحين الممدرسين بنسبة زيادة 3,88% نقطة مقارنة مع الموسم الدراسي 2020/2019، وبذلك تواصل الأكاديمية تحقيق النتائج الإيجابية في الامتحان الوطني الموحد.
وبلغ عدد الحاصلين على الميزة من مجموع المترشحين 2851، بنسبة %150.0 من مجموع الناجحين الممدرسين، منهم 784 حصلوا على ميزة حسن جدا، و2239 على ميزة حسن، و9548 على ميزة مستحسن.
وإذ يعرب محمد ديب مدير الأكاديمية عن ارتياحه لما تم تحقيقه من نتائج إيجابية، فإنه ينوه بالمجهود الجماعي الذي انخرطت فيه كل الأطقم الإدارية والتربوية على اختلاف مجالات تدخلهم من حزم ويقظة ضمانا لمبادئ النزاهة والمصداقية وتكافؤ الفرص ومن انخراط مسؤول في تطبيق التدابير الصحية الوقائية، وبما أبان عنه المترشحات والمترشحون من جدية وانضباط. وأسرهم من مواكبة ودعم في هذه الظرفية الاستثنائية التي تعيشها بلادنا، والأطر التربوية من أستاذات وأساتذة من تضحيات ونكران للذات، فإنه يعبر عن تثمينه الكبير لجهود السلطات العمومية والترابية والأمنية وعلى رأسهم السيد والي جهة الشرق عامل عمالة وجدة أنجاد، والسادة عمال صاحب الجلالة على أقاليم الجهة والسيد رئيس مجلس الجهة والهيئات المنتخبة والمجالس العلمية وجمعيات أمهات وآباء وأولياء التلاميذ والسيدة والسادة المديرة والمديرين الإقليميين، وكذا جميع الشركاء الاجتماعيين من أجل ضمان إجراء هذا الاستحقاق في أحسن الظروف. كما ينوه وبحرارة بمساهمة كل شركاء المدرسة المغربية وكل مكونات المشهد الإعلامي في مواكبة وإنجاح هذا الاستحقاق الوطني.
وبمناسبة تحقيق هذا الإنجاز، يدعو مدير الأكاديمية إلى الاستمرار في الجهود الجماعية من أجل مواصلة العطاء والتألق في ظل ما تزخر به جهة الشرق من طاقات وكفاءات بشرية تجعل منها جهة متميزة بتلامذتها، ونسائها، ورجالاتها، تصبو إلى استرجاع المدرسة المغربية لصورتها وأدوارها التعليمية والتربوية والتكوينية والبحثية، وتتمكن من تحقيق النهضة التربوية التي يهدف إليها النموذج التنموي الجديد.
مصلحة التواصل


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني