افتتاح الأولمبياد بدون حضور جماهيري

بدأت مراسم حفل افتتاح أولمبياد طوكيو، الجمعة، 23 يوليوز 2021، في العاصمة اليابانية عند الساعة الثامنة مساء بالتوقيت المحلي (11,00 ت غ) في ملعب شبه خال، بعد انتظار دام عاما كاملا بسبب جائحة كورونا.

و سيعطي إمبراطور اليابان ناروهيتو، شارة انطلاق دورة الألعاب الأولمبية الـ 32 ،عند الثانية من ظهر اليوم الجمعة بتوقيت مكة المكرمة، الثانية عشر بتوقيت المغرب , الثامنة مساءً بتوقيت اليابان، على الملعب الأولمبي في العاصمة اليابانية طوكيو، بحضور إمبراطور اليابان ناروهيتو، وقادة 15 دولة ومنظمة دولية، يتقدمهم الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، الذي تستضيف بلاده دورة الألعاب الأولمبية 2024 في باريس، والسيدة الأمريكية الأولى جيل بايدن.

لحفل سيقام في الاستاد الوطني الجديد في اليابان في حي شينجوكو بطوكيو، الذي يتميز الملعب المكشوف ذو الشكل البيضاوي بتصميم شبكي خشبي يستحضر الأنماط التقليدية المتبعة في المعابد اليابانية القديمة، كما أن له سقف خشبي وفولاذي مركب تم صنعه من أشجار الصنوبر والأرز اليابانية لانسياب خروج الهواء الساخن من الملعب.

ويتسع الملعب لحوالي 68000 مشجع، لكن سيتم تقليصه إلى 58000 متفرج مع بداية دورة الألعاب البارالمبية التي ستستضيفها اليابان في أغسطس/آب القادم، ورغم هذه السعة الكبيرة، إلا أن الحفل والأولمبياد عموما ستقام بدون حضور جماهيري خوفا من انتشار فيروس كورونا.

برنامج حفل الافتتاح

البداية ستكون بالإعلان الافتتاحي للألعاب الأولمبية 2020، الذي يقتصر على بيان من حوالي 17 كلمة منصوص عليه في الميثاق الأولمبي، سيتلوه الإمبراطور الياباني ناروهيتو.

سيكون “المضي قدمًا” شعارًا ثابتًا لكل من مراسم الافتتاح والختام، كما أعلن في طوكيو 2021: “سيتم ربط الاحتفالات بمفهوم المضي قدمًا”، في إشارة إلى التعافي من جائحة فيروس كورونا، وقد أعلن المنظمون: “لقد صممنا الاحتفالات حول مفهوم أن الألعاب يمكن أن تجلب الأمل والتشجيع للناس في جميع أنحاء العالم من خلال الظهور النشط للرياضيين في أولمبياد طوكيو 2020 وعبر قوة الرياضة”.

ستكون هناك رحلة عرض من قبل Blue Impulse، فريق الأكروبات التابع لقوات الدفاع الجوية اليابانية، ومن المتوقع أن يرسم السرب الحلقات الأولمبية فوق سماء طوكيو.

سيتضمن الحفل موسيقى لسيجن توكوزاوا، ماريهيكو هارا، وماسايوكي كاجي، ومن المتوقع أن يظهر الثنائي الكوميدي HIRO-PON

وسيتم استخدام التكنولوجيا بشكل واسع النطاق في الحفل مع وجود العديد من العناصر اليدوية التناظرية التي ستلعب دوراً رئيسياً في فقرات الحفل بالإضافة إلى تقديم استعراضات تظهر جمال الأشكال والتصميمات اليابانية من خلال سمات ثلاثية الأبعاد مثل تصميم المسرح والمعدات المستخدمة في الشعلة الأولمبية.

وطوال فترة حفل افتتاح أولمبياد طوكيو 2020، ستتواجد العديد من فواصل الألعاب النارية، خاصةً مع دخول طابور العرض العام للدول المشاركة في الأولمبياد.

الدخول وفق الأحرف اليابانية

وسيدخل الرياضيون إلى الاستاد بترتيب تمليه التقاليد الأولمبية، بصفتها منشأ الألعاب الأولمبية، ستدخل بعثة اليونان أولاً، وستتبعها جميع البعثات بترتيب أبجدي بناءً على أسماء الدول في اللغة اليابانية، وسيحدث ذلك للمرة الأولى حيث استخدمت الألعاب الأولمبية السابقة التي أقيمت في اليابان اللغة الإنجليزية، ووفقًا للتقليد، فإن وفد الدولة المضيفة اليابان سيدخل أخيرًا.

سيكون الفريق الأولمبي للاجئين، المكون من لاجئين من عدة دول، ثاني دولة تدخل بعد اليونان، وستكون البعثتين السابقتين لليابان هما فرنسا والولايات المتحدة المنتظر تنظيمهما الأولمبياد القادمة وبعد القادمة.

سيتم الإعلان عن أسماء الدول باللغة الفرنسية تليها الإنجليزية واليابانية وهي اللغتان الرسميتان للحركة الأولمبية والدولة المضيفة، وفقًا لإرشادات اللجنة الأولمبية الدولية.

وللمرة الأولى، يمكن لكل فريق أن يكون لديه خيار السماح لإثنين من حاملي العلم أحدهما ذكر والثاني أنثى، في محاولة لتعزيز المساواة بين الجنسين.


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني