بوريطة: المغرب يدفع ثمن سياسته المستقلة والسيادية ومنظمات غير حكومية تحاول تركيع الرباط

زربي مراد

ردا على اتهام المغرب بالتجسس على شخصيات عامة مغربية ودولية باستخدام برنامج “بيغاسوس” الإسرائيلي، اتهم وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ناصر بوريطة، منظمة العفو الدولية “أمنستي” وائتلاف “فوربيدن ستوريز”، بنشر اتهامات باطلة، متحديا إياها أن تأتي بدليل يثبت مزاعمها.

وقال بوريطة في حوار مع مجلة “جون أفريك” الفرنسية، أن هناك “منظمات غير حكومية تحاول تركيع المغرب عبر نشر تلك الاتهامات الباطلة”.

وأرجع بوريطة سبب نشر تلك الاتهامات الباطلة إلى اتخاذ المغرب لسياسة مستقلة وسيادية تزعج بعض الجهات، مشيرا إلى أن مصدرها جهات تزعجها السياسة المستقلة للمملكة المغربية.

وأوضح بويرطة، أن تقرير منظمة العفو الدولية “أمنستي” وائتلاف “فوربيدن ستوريز” يخدم جهات من داخل الاتحاد الاوروبي لها أجندات معروفة جدا بعدائها الأساسي اتجاه المغرب ونجاحاته.


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني