حزب إسباني متطرف: أئمة مساجد سبتة يخدمون مصالح المغرب ويجب طردهم

زربي مراد

واصل حزب “فوكس” الإسباني المتطرف حملاته المعادية للمسلمين والمغاربة المتواجدين سواء في إسبانيا أو الثغور المحتلة، وذلك بمطالبة حكومة بلاده بمنع الأئمة الذين يخدمون المصالح المغربية بحسبه، من الاستمرار في ممارسة نشاطهم في مساجد سبتة.

وقال فوكس، إن أحد العناصر التي تسيء إلى سبتة هو حقيقة أن جميع الأئمة تقريبا يتم توجيههم وتوظيفهم من قبل وزارة وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، المسؤولة على سياسة تدبير الشأن الديني بالمغرب.

وزعم أعضاء في الحزب المذكور أن “سانتياغو أباسكال”، وفي زيارته للمدينة المحتلة، لاحظ وجود سياسيين وقطاعات معينة من المواطنين تخدم مصالح المملكة المغربية ، سواء عن طريق الفعل أو الإهمال.

ودافع الحزب الإسباني المتطرف عن استبدال الأئمة الذين دفعهم المغرب بآخرين بقيادة منظمات إسبانية بالكامل، أو مستقلة من دول أخرى.


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني