أنصار أخنوش ووهبي يحولون سوقا أسبوعيا إلى ساحة حرب خلال حملتين انتخابيتين بالصويرة

زربي مراد

حول أنصار حزبي التجمع الوطني للأحرار والأصالة والمعاصرة السوق الأسبوعي “سيدي امحمد المرزوق” بإقليم الصويرة، اليوم الخميس، إلى ساحة حرب.

وبحسب مصادر محلية متطابقة، فقد اندلعت مواجهات عنيفة بين أنصار حملتين انتخابيتين لغرفة الفلاحة لجهة مراكش آسفي، تابعين لحزبي أخنوش ووهبي.

وشهدت الموجهات بين أنصار حزبي “الحمامة” و”التراكتور”، تبادل الضرب والرشق بالحجارة وتسبب في تكسير عدد من السيارات المستعملة في الحملة الانتخابية.
كما تم قلب سيارتين تابعتين لحملة أحد المرشحين، في حين لم تتم الإشارة إلى حدوث إصابات في صفوف المتسوقين أو أنصار الحزبين.

واستنادا لبعض مقاطع الفيديو والصور المتداولة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، فقد تسببت أحداث الشغب في فوضى كبيرة بالسوق الأسبوعي المذكور، بعد تبادل أنصار الحزبين للضرب بالحجارة والأسلحة البيضاء.


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني