المدرب التونسي لسعد الشابي: “الملك محمد السادس قدم الكثير للمغرب و يستحق كلمة ‘سيدنا’.. وأنا أحترم الذين يخدمون بلادهم”

أبدى لسعد جردة الشابي، مدرب الرجاء الرياضي، مساء أمس السبت، فخره و اعتزازه ، بالمكالمة الهاتفية التي تلقاها من جلالة الملك محمد السادس و سعادته بتتويج “النسور” بلقب كأس محمد السادس للأندية الأبطال، على حساب الاتحاد السعودي، في المباراة النهائية التي أقيمت على أرضية ملعب الأمير مولاي عبد الله بالعاصمة الرباط.

وقال الشابي، في تصريحات صحافية: “ كيف لا أسعد،و أنا أتلقى لثاني مرة ،مكالمة هاتفية من جلالة الملك محمد االسادس، و هنئني من خلالها بتتويج فريق الرجاء الرياضي باللقب،كما شكرني وقال لي أن اللقب أفضل هدية في عيد ميلاده”.

وأضاف قائلا:”الحمد لله الملك محمد السادس يستحق كلمة ‘سيدنا’، في ظل التطور و البنيات التي أصبحت تتوفر عليها المملكة، الملك قدم الكثير لبلده المغرب، أنا أقدر و أحترم المقامات و الملوك والأشخاص الذين يخدمون بلادهم”.

و زاد بالقول: “كل من يخدم بلده يستحق الاحترام و التقدير، وفي اليوم الذي سنشهد فيه تونس بلدا منظما، آنذاك سنقول للمسؤولين عليها أسيادنا، وجلالة الملك ‘سيدنا’.

و كان مدرب الرجاء الرياضي لسعد الشابي قد تلقى انتقادات من بعض صحافيي وسائل الاعلام التونسية، بسبب مخاطبة  جلالة الملك محمد السادس بـ”سيدنا”،عندما توج رفقة الرجاء بلقب كأس الكونفدرالية الأخير على حساب شبيبة القبائل الجزائري، لكن المدرب التونسي أكد أن ملك المغرب يستحق أن يقال له “سيدنا”.

يشار أن الرجاء الرياضي هو ثاني فريق مغربي يتوج بطلا لمنافسة كأس العرب ، بعد فريق الوداد الرياضي الذي توج بطلا لدورة 1989 على حساب الهلال السعودي.


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني