امتناع الإعلام الرسمي الإسباني عن تغطية حدث مزعوم بتندوف يصيب البوليساريو بالسعار

زربي مراد

تلقت جبهة البوليساريو صفعة قوية تمثلت في رفض الإعلام الإسباني الرسمي المشاركة في تغطية ذكرى ما يسمى بـ”الوحدة الوطنية”، التي أحيتها الجبهة الانفصالية بحضور زعيمها إبراهيم غالي بمخيمات تندوف، يوم أمس الثلاثاء 12 أكتوبر الجاري.

و رفضت إدارة إذاعة وتلفزيون إسبانيا التابعة للحكومة الإسبانية “إر تيفي” والإعلام الرسمي الإسباني عامة، الحضور لتندوف لتغطية الحدث المزعوم، كما سارت وكالة “ايفي” الإسبانية على نفس المنوال وامتنعت عن تلبية دعوة البوليساريو.

وأصاب الموقف الإسباني البوليساريو بالسعار، حيث لم يستسغ ممثل الجبهة الانفصالية في إسبانيا، عبد الله عرابي، الأمر، واتهم مدريد بالخنوع للرباط.

واعتبر عرابي رفض الإعلام الإسباني تغطية الحدث المزعوم قرار سيئا، بحسب ما نقلت عنه صحيفة “إل إندبيندنتي”.

كما اعتبر عرابي أن “الموقف الإسباني تشترك فيه جميع الأطراف التي تحكم البلاد بما في ذلك حزب بوديموس الذي كان يبدي تعاطفه تجاه البوليساريو قبل انضمامه للحكومة في يناير 2021”.

 

 

 

 


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني