عمل جبار يستحق التنويه والإشادة.. مديرية “الديستي” تُنهي نشاط شبكة متخصصة في الهجرة السرية بسلا

أسقطت مصالح الديستي مؤخرا شبكة متخصصة في استغلال الراغبين في الهجرة السرية و الاتجار في البشر بناء على عملية رصد وتتبع لأفراد الشبكة، وبعد تجميع عدة معطيات حول هوية الأشخاص الذين ينشطون في هذه الشبكة.

الشبكة التي تم توقيف عناصرها بسلا، كانت موضوع مراقبة دقيقة و تتبع، أدى في النهاية إلى إنهاء نشاطها وتوقيف عناصرها.

توقيف الشبكة المتخصصة في التهجير السري و استغلال الشباب الراغب في العبور الى الفردوس الأوربي، تعتبر عملية دقيقة جنبت عشرات الشباب المخاطرة بأنفسهم في عرض البحر، وتعريض حياة غالبيتهم لخطر الموت المحقق، لا سيما في هذه الفترة من السنة، حيث تتزايد مخاطر غرق القوراب الخشبية بسبب تقلب الأحوال الجوية غير المساعدة.

توقيف شبكة للهجرة من طرف مصالح الديستي عمل جبار يستحق التنويه والإشادة مع التركيز على عشرات الشبكان والوسطاء في هذا المجال، على اعتبار أن اجتثاث هذه الشبكة يعني إنقاذ أرواح بشرية لشباب يخاطرون بحياتهم بحثا عن المجهول.

توقيف هذه الشبكة بمدينة سلا، له دلالة خاصة، وهو أن هذه الشبكات تختار المدن الكبرى وخاصة التجمعات السكنية ذات الهشاشة الاجتماعية و الاقتصادية حيث يسهل عليها اصطياد ضحاياها بعناية من أوساط اجتماعية فقيرة.

توسيع نشاط جهاز الديستي الى محاربة أنشطة شبكات تهريب و الاتجار في البشر، تحد يستحق التنويه و الإشادة، و الذي سينهي الكثير من المغامرات غير المحسوبة التي تؤدي إلى إزهاق عشرات الأرواح يوميا، مما يلقي بظلاله على استقرار الاسر المغربية، ويكرس مزيدا من الاقبال على هذه الظاهرة التي تنتعش في ظل الازمات المختلفة.


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني