أمريكا.. مخاوف من إصابة الآلاف من زبائن مقهى بفيروس خطير

كشفت قناة CNN الأمريكية عن مخاوف من إمكانية إصابة الآلاف من زبائن مقهى شبكة Starbucks بولاية نيوجيرسي بالتهاب الكبد الوبائي “أ” نقله أحد عاملي المقهى.

ونقلت CNN عن متحدث باسم سلطات مقاطعة كامدن في نيوجيرسي اليوم الاثنين قوله إن العامل كان يخدم الزبائن خلال ستة أيام مطلع شهر نوفمبر الجاري، قبل أن يتم الكشف خلال فحص طبي روتيني عن إصابته بالفيروس المسبب للالتهاب الكبدي “أ”.

وبمجرد أن ورد هذا النبأ جرى إغلاق المقهى على الفور، ولكن إدارة الصحة المحلية لا تستبعد إمكانية أن يصاب آلاف من الزبائن خلال هذا الوقت بالعدوى، كما من المحتمل أيضا أن يصبح هؤلاء الأشخاص هم أنفسهم حاملين للعدوى وينقلوها.

ونصحت الإدارة الأشخاص الذين زاروا المقهى بالتطعيم من الفيروس الخطير في فترة لا تتجاوز 14 يوما على زيارتهم للمقهى في حال عدم تلقيهم التطعيم ضده سابقا.

وأشارت CNN إلى أن 800 شخص تلقوا لقاح الالتهاب الكبدي “أ”، مما يدل على أنها أكبر حملة تطعيم ضد الفيروس المذكور في تاريخ ولاية نيوجيرسي.

والالتهاب الكبدي “أ” هو التهاب يصيب الكبد ويمكن أن يسبب مرضا تتراوح شدته بين الخفيف والخطير، وفقا لبيانات منظمة الصحة العالمية، التي تشير إلى أن العدوى ينتقل بالفيروس عن طريق تناول الأطعمة والمياه الملوثة أو المخالطة المباشرة لشخص مصاب بالعدوى.

وبحسب المنظمة فمعظم المصابين بالتهاب الكبد “أ” يتعافون منه تماما ويكتسبون مناعة ضده طوال العمر، إلا أن نسبة قليلة جداَ من المصابين تلقى حتفها.


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني