دول أوروبية تفرض قيوداً إضافية وسط هلع من متحور كورونا الجديد

منعت إيطاليا اليوم الجمعة، دخول مواطني 7 دول من جنوب القارة الأفريقية إلى أراضيها، وسط انتشار متحور جديد من فيروس كورونا في تلك البلدان، كما اتخذت سنغافورة نفس القرار.

وينتظر أن تعتمد هولندا وبلجيكا، الجمعة، إجراءات جديدة تهدف إلى لجم الإصابات بفيروس كورونا التي تشهد ارتفاعا صاروخيا في أوروبا في وقت دفع فيه متحور جديد رصد في جنوب إفريقيا المملكة المتحدة إلى إغلاق حدودها أمام الوافدين من ست دول في القارة السمراء.

وقالت ألمانيا أيضا إنها تعتزم وقف أغلب الرحلات من دول جنوب القارة الإفريقية لمنع انتشار سلالة كورونا الجديدة.

وأوضح وزير الصحة في ألمانيا، ينس شبان، أن بلاده مقبله على إجراءات صارمة قريبا بعد ارتفاع اصابات كورونا.

وأعلن الذراع التنفيذية للاتحاد الأوروبي اليوم الجمعة، إنه يريد وقف السفر الجوي من جنوب قارة إفريقيا لمواجهة انتشار نوع جديد من كوفيد-19.

وقالت رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين في بيان، إنها “تقترح، بالتنسيق الوثيق مع الدول الأعضاء، تفعيل مكابح الطوارئ لوقف السفر الجوي من منطقة جنوب إفريقيا”.

وتم اكتشاف نوع جديد من فيروس كورونا في جنوب إفريقيا يقول العلماء إنه مصدر قلق بسبب ارتفاع عدد الطفرات فيه وانتشاره السريع بين الشباب في غاوتنغ، المقاطعة الأكثر اكتظاظاً بالسكان في البلاد.

وباتت أوروبا مجددا البؤرة العالمية للوباء فيما خفض المتحور دلتا الشديد العدوى فاعلية اللقاحات في لجم انتقال المرض، بنسبة 40% على ما أفادت منظمة الصحة العالمية.

وتسبب وباء كوفيد-19 بوفاة أكثر من 1.5 مليون شخص في أوروبا وفق تعداد لوكالة فرانس برس استنادا إلى حصائل رسمية.

وفي المجموع، أودى الفيروس بأكثر من 5,16 مليون شخص في أنحاء العالم منذ نهاية العام 2019. إلا أن منظمة الصحة العالمية ترى أن حصيلة الجائحة قد تكون أعلى بمرتين إلى ثلاث مرات.


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني