عن مجموعة المنتخب الوطني المغربي في الكان..فيروس كورونا يواصل اختراق المنتخبات و نجم الغابون آخر ضحاياه

كشفت التحاليل الطبية التي خضعت لها بعثة المنتخب الغابوني لكرة القدم، في الكاميرون، إصابة اللاعب بيير إيميريك أوباميانغ وزميله ماريو ليمينا ، بفيروس كورونا.

وحل المنتخب الغابوني لكرة القدم، صباح اليوم الخميس ، إلى الكاميرون، استعدادا للمشاركة في نهائيات كأس إفريقيا للأمم، المرتقبة في الفترة الممتدة ما بين 9 يناير و6 فبراير 2022.

وخضعت بعثة المنتخب الغابوني لكرة القدم، لتحاليل مخبرية فور وصولها إلى مطار العاصمة الكاميرونية ياوندي، وأظهرت نتائجها إصابة اللاعب بيير إيميريك أوباميانغ بفيروس “كورونا”.

يذكر أن المنتخب الغابوني، يتواجد في المجموعة الثالثة في نهائيات “الكان”، إلى جانب المنتخب الوطني المغربي ومنتخب غانا، وجزر القمر.

ويستهل المنتخب الغابوني مشاركته في النهائيات الإفريقية، يوم الاثنين 10 يناير 2022، بمواجهة نظيره من جزر القمر.

و عن نفس مجموعة المنتخب الوطني المغربي في المسابقة القارية، أصيب ثلاثة لاعبين من منتخب بوركينا فاسو لكرة القدم بفيروس كورونا المستجد، وتم إخضاعهم للحجر الصحي. ويتعلق بكل من يوسوفو دايو ودرامان نيكيما وكيليان نيكييما، الذين ثبتت إصابتهم بكوفيد 19.

وسيخضع، اللاعبون البوركينابيون ،لتحاليل إضافية ، اليوم الخميس، وقد يغادرون حينها للالتحاق ببقية الفريق.

و قبل أربعة أيام من أنطلاق العرس الكروي القاري ،تسلل فيروس كورونا إلى عدة منتخبات إفريقية، وارتفع عدد الإصابات بالوباء في صفوف اللاعبين، مايقوي احتمال غيابهم عن المباريات الأولى في دور مجموعات كأس الأمم الإفريقية.

 

 


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني