حفيظ الدراجي.. وصمة عار على الرياضة وعلى كرة القدم وعلى قناة من حجم “بي إن سبورت”

زربي مراد

حفيظ الدراجي، بوق العسكر الجزائري وهو يطعن في أعراض أمهات المغاربة ويقذف المحصنات الغافلات، نسي أن بيته من زجاج، إذ تجرأ على رمي بيوت جيرانه بالحجارة.

الدراجي وهو ينعت المغربيات بالعاهرات، نسي أن الدعارة في كل مكان من بقاع العالم وأنها أقدم مهنة في التاريخ، ونسي تورط جزائريات في فضائح أخلاقية مع نجوم في كرة القدم في القارة العجوز وصلت رائحتها النتنة إلى العالمية.

البراح الدراجي وهو يصف المغاربة بمجهولي النسب، نسي آلاف الجزائريات اللواتي ولدن من سفاح بعد تعرضهن للاغتصاب أو نتيجة ممارستهن للدعارة مع الجنود الفرنسيين طيلة قرن وثلاثون سنة من الاستعمار الفرنسي الذي حول الجزائر لمقاطعة تابعة لباريس.

الدراجي وهو يتطاول على شرف المغربيات، نسي أن أرحامهن هي التي أنجبت رجالا ساندوا بلاده على الانعتاق من نير الاحتلال الفرنسي ولولاهم لما بقي لون شعر جزائري واحد أسودا ولصار جميعهم ذووا رؤوس صفر وعيون زرقاء ونسوا الحروف العربية القليلة التي ينطقونها مختلطة مع لغة “موليير”، ومن تم صاروا نسخة طبق الأصل من الفرنسيس.

الدراجي وقبل أن يشكك في نسب المغاربة، كان عليه أن ينظر إلى ملامح إخوانه الجزائريين وكيف أنها تشبه تماما ملامح أولاد فرنسا في زرقة العيون وصفرة الشعر، وليقارنها بملامح المغاربة ذووا البشرة العربية والأمازيغية، ليتأكد أنه جمل رأى حدبة أخيه الصغيرة ونسي أنه الأخ الكبير وحدبته الأكبر.

إن هذا المنحرف المدعو “حفيظ الدراجي” الذي يطعن في أعراض الأمهات المغربيات اللواتي أنجبن الشرفاء، ويقذف المغربيات اللواتي صعدن للعلياء في مجالات عدة، وما فعلنه يشهد به العالمينا ولن تنال منهن حقارة الخبثاء الحاقدين، (إن هذا المنحرف) لهو عار على الرياضة وعلى كرة القدم وعار أن يشتغل في قناة من قيمة “بي إن سبورت”، هذا المنحرف مكانه السجن ومزبلة التاريخ.


تعليقات الزوار
  1. @Faouzi Abdelghani

    ما نحاولوش نطرحوه في الساحة كموضوع ، لأنه حمار الدراجي حمار

  2. @Adel

    تلوم عليه يسب المغربيات و أنت تسبب الجزائريات، انت و هو من الحمقى.

شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني