إدارة الرجاء لبنحليب: “مع السلامة مبقيتيش رجاوي” والأخير: القرار جائر ولن أتنازل عن حقي في 280 مليون سنتيم

زربي مراد

كما كان متوقعا، وضعت إدارة فريق الرجاء الرياضي حدا لمسيرة اللاعب محمود بنحليب مع الفريق الأخضر.
و قرر مسؤولو الرجاء فسخ العقد الذي يجمعهم ببنحليب من جانب واحد، بسبب ما أسموه أخطائه الجسيمة، وذلك أمس الاثنين، وفي آخر دقائق الميركاتو الشتوي.
وختم مسؤولو الرجاء لقاءهم ببنحليب بتوجيه الكلمة التالية: “مع السلامة الرجاء لم تعد بيتا لك.”
و كان بنحليب رفض كل العروض الحبية لفسخ العقد بالتراضي متشبثا بالحصول على أزيد من 280 مليون سنتيم وهي عبارة عن مستحقات مالية للاعب عن عقد ينتهي شهر يونيو المقبل.
كما رفض اللاعب ذاته، الانتقال إلى فريقين واحد مصري وآخر سعودي، مفضلا الاستمرار مع الفريق حتى نهاية عقده.
من جانبه، اعتبر بنحليب أن ما فعله الرجاء غير قانوني وأن له الحق في الاستفادة من جميع مستحقاته المالية عبر لجنة النزاعات بالجامعة الملكية المغربية لكرة القدم.


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني