بكين تفرض لقاحات كورونا لدخول بعض الأماكن العامة

فرضت العاصمة الصينية بكين على الأشخاص إظهار دليل على التطعيم ضد فيروس كورونا قبل أن يتمكنوا من دخول بعض الأماكن العامة بما في ذلك الصالات الرياضية والمتاحف والمكتبات.

وقائمة الأماكن العامة التي تتطلب التطعيم لا تشمل المطاعم والمكاتب، واستثناءات متاحة فقط لأولئك الذين لا يمكن تطعيمهم من أجل أسباب صحية. وسيدخل التفويض حيز التنفيذ يوم الاثنين.

وقال لي آنغ، المتحدث باسم لجنة الصحة ببلدية بكين إنه تم تحديث التطبيق الصحي الذي يعرض أحدث نتائج اختبار تفاعل البوليميراز المتسلسل “بي سي آر” للشخص لتسهيل الوصول إلى حالة التطعيم، مشيرا إلى أنه “في تطبيع ضوابط مكافحة جائحة كوفيد-19، لا يزال التطعيم هو الإجراء الأكثر فعالية في مكافحة انتشار كوفيد-19”.

وأفاد بأنه تم تطعيم أكثر من 23 مليون شخص في بكين، وهو رقم إذا كان دقيقا سيغطي سكان المدينة بالكامل وأكثر، مبينا أن أكثر من 3.6 مليون شخص فوق 60 عاما تم تطعيمهم. ولم يذكر ما إذا كانوا قد تلقوا جرعتين أو ثلاث.

اللقاح الإلزامي ليس أمرا غير معتاد، وقد طلبت بعض المدن الكبرى في الولايات المتحدة دليلا على التطعيم لدخول المطاعم والحانات في مرحلة ما أثناء الجائحة.

مع ذلك، لم تتضمن تلك الإجراءات أماكن مثل المكتبات. تتطلب أماكن قليلة في الولايات المتحدة الآن بنشاط إثبات التطعيم للدخول. كما تراجعت معظم المدن الأمريكية عن تدابير التباعد الاجتماعي التي تم تنفيذها في العام الأول الجائحة.

لا تزال بعض الأماكن، مثل المستشفيات، تفرض إثباتا على التطعيم.


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني