أم تبيع رضيعها لإجراء عملية تجميل لأنفها

لقت السلطات الروسية القبض على امرأة قامت ببيع مولودها لتسديد مبلغ 3600 دولار مقابل خضوعها لعملية تجميل للأنف، بحسب ما نشرته صحيفة “نيويورك بوست” نقلا عن صحيفة “ديلي ستار” الروسية.

ولم تكشف السلطات الروسية عن اسم المرأة البالغة من العمر 33 عاماً، والتي تم احتجازها في أواخر أيار الماضي بعد اتهامها بارتكاب جريمة الاتجار بالبشر.

وأفادت الأنباء بأن الأم أنجبت طفلاً في 25 نيسان الماضي في مستشفى بمدينة كاسبيسك الجنوبية، قبل أن تبيعه بعد خمسة أيام فقط لزوجين محليين يتطلعان إلى أن يصبحا أبوين.

ووفقاً لبيان صادر عن المسؤولين الروس، التقت الأم “مع أحد السكان المحليين ووافقت على تسليمه ابنها المولود حديثاً مقابل مكافأة قدرها 200 ألف روبل”. وقد تلقت دفعة مقدمة صغيرة بقيمة 360 دولاراً أميركياً.

وبعد أقل من أربعة أسابيع، يُعتقد أن المرأة حصلت على المبلغ المتبقي.


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني