معلومات “مراقبة التراب الوطني” تقود إلى حجز 1000 قرص “اكستازي” بمدينة مكناس

‎تمكنت عناصر فرقة مكافحة العصابات التابعة للمصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة مكناس بتنسيق وثيق مع مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، خلال الساعات الاولى من صباح اليوم الجمعة 19 غشت الجاري، من توقيف سيدة تبلغ من العمر 24 سنة، وذلك للاشتباه في تورطها في حيازة وترويج المؤثرات العقلية.

وقد مكنت هذه العملية الأمنية من ضبط المشتبه فيها مباشرة بعد وصولها إلى مدينة مكناس على متن حافلة للنقل الطرقي للمسافرين، حيث أسفرت عملية التفتيش عن العثور بحوزتها على ألف (1000) قرص إكستازي مخدر، فضلا عن حجز هاتف نقال ومبلغ مالي يشتبه في كونه من متحصلات هذا النشاط الإجرامي.

وقد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيها تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، وذلك بغرض تحديد كافة الامتدادات وضبط باقي المتورطين المحتملين في هذا النشاط الإجرامي.


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني