وسم “ملكنا خط أحمر”، ملحمة أخرى للشعب المغربي تعيد أبواق “جارة السوء” إلى جحورهم خائبين

رب ضارة نافعة، مثل يمكن أن يطلقه المغاربة من جديد، على الحملة الهوجاء التي أطلقها الكتائب الإلكترونية الموالية للجزائر، على شريط فيديو قصير من بضع ثوان، يظهر فيه جلالة الملك وهو يتجول في شوارع العاصمة الفرنسية، وهي الحملة الخبيثة المغرضة، التي انخرطت فيها الأبواق المأجورة المعلومة، الموزعة على عدد من عواصم العالم، والتي باتت الفم القذر والنجس، الذي تأكل به الجزائر الثوم.

كل مساعي الإساءة إلى صاحب الجلالة الملك محمد السادس حفظه الله، انقلبت على نحور أصحابها، وتحولت محاولة الإساءة إلى ملك المغرب، إلى حملة مضادة، انخرط فيها ملايين المغاربة، في الداخل والخارج، وكذلك، الآلاف من اليهود المغاربة في عدد من دول العالم، تحت عنوان عريض، هو هاشتاغ “ملكنا خط أحمر”.

نعم، “ملكنا خط أحمر”، هذا هو الوسم الجديد الذي تصدر من جديد مواقع التواصل الاجتماعي، ليحصد الأخضر واليابس في الفايسبوك والتويتر، ويرد الخائنين والمرتزقة والأعداء، مخذولين إلى جحورهم من جديد.

ولعل جلالة الملك، عندما نوه في خطابه الأخير بتجند المغاربة عن بكرة أبيهم للدفاع عن ثوابت ومقدسات الوطن، وخصص وقفة امتنان وعرفان لمغاربة العالم، واليهود المغاربة، كان يدرك جيدا ما يقول، ويعرف جلالته، أن شعبه الأبي، لا يمكنه أن يصمت أمام كل محاولات الإساءة للوطن، والتحرش بثوابته ومقدساته، وما هي إلا يومين أو ثلاثة، حتى تجند الخونة والأعداء من جديد، للإساءة إلى شخص الملك بتعليقات غير مسؤولة، حاقدة، على شريط الفيديو الذي ظهر لجلالة الملك وهو يتجول في شوارع العاصمة الفرنسية باريس، حيث تم إعطاء المشهد تأويلات متعسفة، لا أساس لها من الصحة والواقع ولا المنطق والعقل، وكل هذا، ربما جسا لنبض المغاربة، ومعرفة مدى درجة وحجم ردود فعلهم عندما يُساء إلى ملكهم، ليأتي الرد القوي، من الجماهير المغربية، بشكل جارف وغير مسبوق ولا يمكن توقعه، وهو ما جعل وسم “ملكنا خط أحمر” يتصدر مواقع التواصل الاجتماعي في ظرف زمني وجيز، والفضل في هذا للشعب المغربي، المتمسك بأهداب العرش العلوي المجيد، والمُجند دائما وأبدا، بالجالس على العرش.

لقد لقن المغاربة درسا لا يُنسى، من جديد، ومرة أخرى، للمتربصين بنا الدوائر من جارة السوء، والحاقدين على المغرب ملكا وشعبا، وقدموا صورة مشرفة لشعب دائم الاستعداد للوقوف مع ولي أمره، في السراء والضراء، تماما، مثل جلالة الملك، الذي يجده الشعب إلى جانبه، في كل الظروف والأحوال.

 


تعليقات الزوار
  1. @ميساج حب ملك في قلوبنا بدون طمع او مادونبه

    نعم ملك المغرب خط أحمر
    ومن يقول غير ذالك فهو خائن وجسوس وشردمه وكلب ظال ومنافق
    المغرب والمغاربه قاطبتا يحترمون ويقدرون كل ملك المملكه المغربيه الشريفه لأنهم كانو ومازالو هم صمام الأمان ولزدهار وتقدم وبناء وتشيد الذي يشهد به جميع لمغاربع ويشهد به العالم كله الا الا عدا وجيران سوءوالخونه وجمعات متطرفه وجمعات محظوره والدين يريدون ويسخرون اوباش نفصاليات زانيات فاسدات وخونه لزعزت استقرار وأمن المغرب
    من منبر كواليس اليوم نحن على العهد باقون
    شعارنا الخالد الله الوطن الملك وعاش ملك المغرب محمد السادس وحفظه الله وحفظ أسرته العلويه الشريفه وحفظ الله ولي العهد مولاي الحسن ولا خديجه ومولاي الرشيد انه سميع مجيب امين
    حبنا لملك المغرب ورثناه من أجدادنا ومن ابائنا و امهاتنا ورثناه من رجال الوطنين الغير م على أرض الوطن من طنجه لكويره بدون طمع او مادونبه او مناصيب او وظائف نعم حبالملك وحب الوطن في القلب الا ان يرث الله الأرض ومن عليها نتمن من الله ان ينصر محمد السادس نصرا مبينا ويحفظه ويحفظ كل شعب المغربي الشريف النزيه الذي يعمل في كل ميادين بكد وجتهاد واخلاص خدمتا لصالح العام وللوطن نعم سيدي اعزك الله وحفظك وحفظ أسرتك وحفظ كل مغاربه من كل سوء نحن معك. في سراء وضراء ويسقط كل منافق وكل خونه ولو يكون اخي او ابني او بنتي بدون طمع نحبك في الله وعلى العهد سائرين انشاء الله والله ثم والله ثمن والله فرحتنا لاتوصف حبن نشاهد ملك المغرب محمد السادس والله تم والله تم والله انتضرنا ان يقوم بشعيره اضحيه العيد بيديه وتلك. اللحظه فرحتنا لم توصف والله شهيد على ماقول عاش الملك عاش مغاربه من طنجه لكويره عاش مغاربه المهاجرين بكل بقع العالم بربر عرب امزيغ ترفيت يهود صحروين علم المغرب يرفرف في كل محافل الدوليه وفوق تراب الصحراء المغربيه لعيون داخله لكويره كركرات وقريبا انسا الله الصحرا الشرقيه تضم ال المغرب

  2. @CASAOUI

    مماكم فرنسا من سربت الفديو وليس مفبرك و لكنه قديم ياصحافة المخزن لا تكتب باسم المغاربة الشعب لا ياكل التبن لا يمكن تكذيب الواقع لا عيش كريم لا مستشفيات لا شغل لا حرية لا ديمقراطية لا قضاء مستقل دولة مارقة بكل اجهزتها ولا ثقة فيها كل شيء ممكن في الزريبة ولماذا تم تسريب هذا الفديو في هذا الوقت ؟ عبد الحق المخيم رحمه الله ما يروج حول وفاته ما محله من الاعراب اطلقوا سراح جميع الاحرار بدون استثناء المسجونين تعسفيا و بتهم جنسية مفبركة من طرف البوليس السياسي المارق باستثناء رجال الا من الاحرار الغيورين على موطنهم. الشعب خط أحمر و لاعاش الخونة عملاء فرنسا و المطبعين ناهبي ثرواث الشعب.

شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني