بريطانيا تضيف دولة عربية الى من رفضت دعوتهم للمشاركة بالجنازة

قال مصدر في وزارة الخارجية البريطانية،أمس الأربعاء، لوكالة “رويترز” إن بريطانيا ستدعو ممثلاً من كوريا الشمالية لحضور جنازة الملكة إليزابيث يوم الاثنين القادم، لكنها لن ترسل دعوات إلى أفغانستان وسوريا وفنزويلا.

وأضاف المصدر أن الدعوة لكوريا الشمالية ستكون على مستوى السفراء. ويعني هذا أن زعيم كوريا الشمالية كيم يونغ أون لن يكون بين الحاضرين. يذكر أن بيونغيانغ سفارة في غرب لندن.

وتقام جنازة الملكة إليزابيث في لندن يوم 19 سبتمبر، وأعلن بالفعل عدد من زعماء العالم وأفراد العائلة المالكة وغيرهم من الشخصيات المرموقة أنهم سيحضرون.

ولن توجَّه الدعوة لسوريا وفنزويلا لأن بريطانيا ليس لديها علاقات دبلوماسية معهما، فيما قال المصدر إن أفغانستان لم تتم دعوتها بسبب الوضع السياسي الراهن هناك.

وانضمت هذه الدول إلى روسيا وميانمار وبيلاروسيا التي لم تتم دعوتها لحضور الجنازة.

كما ستتم دعوة الشخصيات الأجنبية البارزة التي ستأتي إلى بريطانيا لرؤية النعش داخل قاعة وستمنستر بالبرلمان قبيل الجنازة.

ويتم إرسال دعوات حضور الجنازة لجميع حاملي أعلى وسام عسكري في بريطانيا وهو صليب فيكتوريا وصليب جورج الذي يمكن أن يتقلده المدنيون أيضا.

وفي المجمل، كتب مسؤولو وزارة الخارجية بخط اليد حوالي 1000 دعوة لحضور الجنازة يوم الاثنين وحفل استقبال مع الملك تشارلز يوم الأحد.

وتنقضي مهلة قبول دعوات الجنازة غدا، ليضع المسؤولون بعد ذلك اللمسات الأخيرة فيما يتعلق بمواقع جلوس الحاضرين.


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني