بعد إعلانه انتهاء كورونا.. الصحة العالمية ترد على بايدن

في رد غير مباشر على التصريحات المثيرة للجدل التي أطلقها الرئيس الأميركي جو بايدن، حول الجائحة التي خطفت الآلاف خلال السنوات الثلاث الماضية، أكدت الصحة العالمية أن كورونا لم ينته بعد.

وقال متحدث باسم المنظمة العالمية في إفادة صحافية، اليوم الثلاثاء، إن جائحة كورونا لا تزال تمثل حالة طوارئ عالمية.

لكنه أوضح في الوقت عينه أن نهايتها قد تلوح في الأفق إذا استخدمت الدول الأدوات الموجودة تحت تصرفها، بحسب ما نقلت رويترز.

تأتي هذه التصريحات بعدما أعلن بايدن في مقابلة تلفزيونية أذيعت يوم الأحد الماضي، أن “الجائحة انتهت”، ما فتح عليه بعض الانتقادات في بلاده، لاسيما من قبل عدد من المراجع الطبية.

كما أضاف قائلا “ما زلنا نواجه مشكلة مع كوفيد-19، لكن الجائحة انتهت، إذا لاحظتم فلا أحد يضع كمامة، ويبدو أن الجميع في حالة طيبة، لذا أعتقد أن الوضع بدأ يتغير”، على الرغم من أن الولايات المتحدة ما زالت تكافح إصابات الفيروس التي تودي بحياة مئات الأميركيين يوميا.

وكان بايدن طلب مؤخراً من الكونغرس 22.4 مليار دولار كتمويل إضافي للاستعداد لزيادة محتملة في الإصابات خلال الخريف القادم، لاسيما أن العديد من الاختصاصيين حذروا من موجة قريبة آتية.

يشار إلى أن عدد الوفيات جراء الفيروس كان تراجع بشكل كبير منذ وقت مبكر من رئاسة بايدن عندما كان أكثر من ثلاثة آلاف أميركي يموتون يوميا بعد أن أصبحت الرعاية المعززة والأدوية واللقاحات متاحة على نطاق أوسع.

لكن المراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية ما زالت تؤكد أن ما يقرب من 400 شخص يموتون يوميا في البلاد بسبب كورونا.


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني