أول تعليق لليفاندوفسكي على لقطته المثيرة للجدل مع زميله لامين جمال

رد مهاجم نادي برشلونة، البولندي روبرت ليفاندوفسكي على مزاعم حول رفضه مصافحة زميله لامين جمال خلال لقاء فريقهما ضد ديبورتيفو ألافيس أمس الأحد، في الجولة الـ13 من الدوري الإسباني.

وخلال إحدى الهجمات لنادي برشلونة، فضل اللاعب الشاب لامين جمال التسديد على المرمى بدلا من تمرير الكرة لليفاندوفسكي في منطقة الجزاء، وهو ما أثار غضب المهاجم البولندي الذي شوهد وهو غاضب ويصرخ في وجه اللاعب لامين جمال.

وتوجه جمال بعد ذلك إلى ليفاندوفسكي للاعتذار ومد له يده لكن البولندي تجاهل مصافحته تماما.

 

 

 

وقال ليفاندوفسكي في تعليقه على تلك الواقعة: “ليس هناك ما يمكن التعليق عليه، لقد كان مجرد حادث عابر. أحيانا أصرخ خلال المباراة، لكن هذا طبيعي”.

وأضاف: “فيما يتعلق بحالتي البدنية، فقد شعرت أنني بحالة جيدة ضد ألافيس. وكانت ثقتي في الملعب مختلفة تماما أيضا”.

وأكمل: “الأهداف تمنحك دائما راحة البال والتحفيز. خاصة وأنني لم أحظ بالكثير من الفرص في المباريات الأخيرة، وبدونها يصعب تغيير شيء ما. أتمنى الآن أن أسجل بانتظام وأن أحصل على الفرص”.

وسجل ليفاندوفسكي هدفين ليقود فريقه برشلونة لقلب تأخره أمام ألافيس بهدف إلى الفوز بنتيجة 2-1.


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني