فتح الأظرفة المتعلقة بصفقة اشغال الطرق والتطهير السائل والماء الصالح للشرب بتجزئة الحرية بمدينة بوجنيبة

نجيب مصباح

علمت كواليس اليوم، من مصادر عليمة، أن السيد عبد الصمد خناني رئيس المجلس الجماعي لجماعة بوجنيبة، أقدم يومه الخميس 21 مارس 2024، أن يزف خبارا سارا إلى ساكنة المدينة وإلى قاطني “البلوك لحمر” على وجه الخصوص، بشرى رسو صفقة أشغال الطرق والتطهير السائل والماء الصالح للشرب بتجزئة الحرية، على الشركة التي أقدمت أفضل العروض، وذلك بعد عملية فتح الأظرفة المتعلقة بطلب عروض أثمان مفتوحة رقم: 2024/07/KN.

وفي غضون ذلك، دعا رئيس الجماعة، بهذه المناسبة، كل الفاعلين ساكنة معنية، ومنتخبين وسلطات محلية، ومصالح لا ممركزة، إلى تكثيف الجهود ووضع.اليد في اليد للإسراع بإنجاز هذه العملية المتميزة، والتي ستمكن، بإعلان مدينة بوجنيبة مدينة بدون صفيح، تنفيذا للتوجيهات الملكية السامية لمولانا المنصور بالله دام له العز والنصر والتمكين، وتفعيلا للتعليمات النيرة للسيد عامل إقليم خريبكة.و

خلف الخبر وقع ايجابي بين مختلف الفعاليات المدنية بجماعة بوجنيبة، وخاصة ساكنة البلوك التي عانت لسنوات من ضعف البنية التحتية وانعدام ظروف العيش الكريم.و

في تصريح خص به السيد عبد الصمد خناني، لجريدة كواليس اليوم، أكد أن اليوم يعد محطة تاريخية بارزة في تاريخ مدينة بوجنيبة المنجمية، من خلال انهاء معاناة ساكنة “البلوك لحمر” والتي دامت لأزيد من 14 عاما من الانتظار، مضيفا أن هاته الخطوة المهمة لم تأتي لولا تظافر وتكاثف جهود جميع الشركاء، وخاصة الساكنة التي آمنت بالمجلس الجماعي الحالي واعطته ثقتها الكاملة في الدفاع عن حقها في العيش الكريم، وهو ما تأتى بفضل الله ثُم مجهودات المجلس الذي يقوده حزب التقدم والاشتراكية.

 


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني