تقرير استخبارتي.. أغنياء الجزائر يهربون إلى المغرب والرئيس غاضب

كشف تقرير استخباراتي جزائري هروب عدد من أغنياء دولة الجزائر إلى الاستقرار في المغرب، هروبا من الظلم والطغيان الذين يتعرضون له على يد النظام العسكري، وافتقار البلد إلى الشروط الاساسية للاستثمار والتنمية.

وأكدت مصادر خاصة أن التقرير وصل إلى مكتب الرئيس عبد المجيد تبون، في قصر المرادية، وهو ما أثار غضب السلطة الجزائرية، وأمر باتخاذ الإجراءات اللازمة لتجاوز هذا الوضع.

ومن المؤكد أن هذا الهروب الجماعي، سيؤثر سلبا على الاقتصاد الجزائري، ويمس بسمعة البلد والنظام القائم الظالم لكفاءات أبنائه.


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني