خوفا من تكرار سيناريو موسكو.. فرنسا ترفع مستوى التأهب

خوفا مما حدث في موسكو، أعلن رئيس الوزراء الفرنسي غابريال أتال، اليوم الأحد، رفع حالة التأهب الأمني إلى أعلى مستوى بعد الهجوم على قاعة الحفلات الموسيقية.

وقال أتال، في تغريدة له، إثر اجتماع مجلس الدفاعد إنه “نظرا لإعلان تنظيم الدولة الإسلامية مسؤوليته عن الهجوم، والتهديدات التي تلقي بظلالها على بلادنا، فقد قررنا رفع التأهب الأمني إلى أعلى مستوى” بعد خفضه إلى المستوى الثاني في مطلع العام.

وتسعى فرنسا إلى تجنب سيناريو القتل والإرهاب الذي عاشته موسكو، وإعداد قوات مكافحة الإرهاب والاستخبارات الفرنسية، لتتبع كل التحركات المشبوهة، وتحصين البلاد من خطر داعش.


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني