خطير.. الأمن يفك لغز عصابة تحتجز الأشخاص وتطلب الفدية

أسفرت عملية مشتركة بين عناصر الشرطة القضائية بمدينتي فاس والناظور، مساء أمس الأحد 24 مارس الجاري، عن توقيف ثلاثة أشخاص من ذوي السوابق القضائية، تتراوح أعمارهم بين 35 و41 سنة، وذلك للاشتباه في تورطهم في قضايا تتعلق بالاختطاف والاحتجاز وطلب الفدية وتنظيم الهجرة غير الشرعية والاتجار بالبشر.

وكانت مصالح الشرطة بمدينة فاس قد فتحت بحثا قضائيا على خلفية بلاغ حول تعرض شخص من ذوي السوابق القضائية للاختطاف والاحتجاز بمدينة الناظور، لأسباب وخلفيات تعكف حاليا الأبحاث على تحديدها، حيث طالب مختطفوه بفدية مالية لإخلاء سبيله، قبل أن يسفر التنسيق الميداني بين مصالح الأمن بفاس والناظور عن تحديد هويات المشتبه فيهم الثلاثة ويتم توقيفهم بمدينتي الناظور وبني أنصار.

وقد أظهرت الأبحاث والتحريات المتواصلة في هذه القضية أن المشتبه فيهم قاموا بإخلاء سبيل الضحية قبل توقيفهم، علاوة على أنهم كانوا بصدد التحضير لتنفيذ عملية للهجرة غير المشروعة لفائدة 22 مرشحا للهجرة غير النظامية، من بينهم فتاتان وقاصر، والذين تم ضبطهم بداخل منزل بمدينة الناظور.

وقد تم إخضاع المشتبه فيهم والمرشحين للهجرة غير الشرعية للبحث القضائي الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه القضية، وخصوصا الكشف عن الخلفيات الحقيقية وراء عملية الاختطاف والاحتجاز، التي يحتمل أن لها علاقة بتصفية الحسابات بين شبكات تنظيم الهجرة غير المشروعة.


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني