فايسبوكيون مغاربة يشيدون بنجاح رجال "الديستي" في حماية المغرب من الإرهاب والجريمة المنظمة

أشاد مجموعة من الفايسبوكيين المغاربة، بالجهود الأمنية التي يبدلها رجال الديستي، ونجاحهم في التصدي لمجموعة من الأعمال الإجرامية الخطيرة، التي استهدف أصحابها تهديد أمن المغاربة، وتعريض ممتلكاتهم للخطر.

وعبرت مجموعة من التدوينات عن خالص الشكر والامتنان لرجال مديرية مراقبة التراب الوطني، الذين يوفرون معلومات مهمة جدا مكنت من الإطاحة بعصابات إجرامية خطيرة، ووضعت حدا لأنشطتها الإجرامية.

واعتبرت تدوينات أخرى أن نجاح المغرب في التصدي للإرهاب والجريمة المنظمة، ثمرة للثقة التي حظي بها عبد اللطيف حموشي من طرف جلالة الملك، عندما عينه على رأس مديريتي الأمن الوطني ومراقبة التراب الوطني، والذي قاد الأجهزة إلى تبني سياسية أمنية، قائمة على النجاعة والفعالية ووضع المواطن ومصلحة الوطن في أولى الأولويات.

ويذكر أن المغرب تمكن من إحباط كل الأعمال الإرهابية التي استهدفت أمنه، وفكك عدة خلايا إرهابية خطيرة، فلم تسجل أي خسائر أو ضحايا بسبب العمليات الإرهابية، على عكس ما تعرفه الدول المجاورة.

 

شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني