أساتذة سد الخصاص بالصويرة ينتقدون النائب الإقليمي

طالب التكتل المحلي لأساتذة سد الخصاص بالصويرة بالتعجيل بتسوية الوضعية الإدارية والقانونية لكل أساتذة سد الخصاص بدون استثناء، مع تسريع أساتذة سد الخصاص من تكليفات الموسم الدراسي الحالي، إضافة إلى  صرف الشطر الثالث من المستحقات المالية العالقة بذمة النيابة الإقليمية لوزارة التربية والوطنية، مع تمكينهم  من رقم تأجير محلي إلى حين تسوية الوضعية بشكل نهائي.

كما طالب ذات التكل، في بيان توصلت”كواليس اليوم” بنسخة منه، بتخصيص رقم تأجير محلي في انتظار تسوية الوضعية بصفة نهائية، إضافة إلى ضمان الحماية القانونية لأساتذة سد الخصاص أثناء مزاولتهم لمهامهم ، وتمكينهم من التغطية الصحية والاجتماعية.

وانتقد أستاذة سد الخصاص، سياسة المماطلة والتسويف الممنهجة من طرف الوزارة الوصية، واستمرار القمع والتنكيل الذي يتعرض له أساتذة سد الخصاص عبر ربوع المملكة (مراكش ،الراشيدية ،أسفي …)

كما ندد التكتل المحلي لأساتذة سد الخصاص بالصويرة، سلوك النائب الإقليمي للصويرة الذي قام بتمزيق ملصقات ولافتات الإطار. وقد حمل التكتل المحلي لأساتذة سد الخصاص المسؤولين المحليين مسؤولية أي تطور لملفهم الاجتماعي.


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني