مقرب من بوعبيد يرد على “أولاد الشعب” ويكشف دعمهم لإدريس لشكر ويهدد باللجوء إلى القضاء

الرباط: كواليس اليوم

على اثر ما نشره موقع “كواليس اليوم” بخصوص تيار أولاد الشعب الذي هاجم مؤسسة عبد الرحيم بوعبيد، والذي طالب بمحاسبة علي بوعبيد لما اعتبره استغلالا للإرث التاريخي لعبد الرحيم بوعبيد، سارع أحد أعضاء الشبيبة الاتحادية إلى الرد عبر الفايسبوك على تيار ولاد الشعب الاتحادي، بالقول “هؤلاء يستحقون منا كاتحاديين كل الإدانة والشجب”. بل ذهب إلى أكثر من هذا مضيفا أن هذه القضية يجب أن تأخذ منحى قضائيا، وهو الأمر الذي يتم التداول فيه، فهل سيسارع على بوعبيد إلى رفع دعوى قضائية؟

وسارع هذا العضو إلى كشف هوية الأشخاص المنتمين إلى هذا التيار وخلفيات بلاغهم السياسي، إذ أشار إلى أن “أربعة أشخاص، نعلم جميعا سلوكهم والاتهامات القائمة إلى غاية الآن حول قضية اختلاس أموال الشبيبة الاتحادية والتي رفض المكتب السابق توضيحها أمام المناضلين”.

وزاد قائلا إن من بينهم عضو سابق طرد من الحزب بعدما كال السب إلى مختلف الأشخاص وتم طرده بالإجماع من المجلس الوطني ومن الحزب، وآخر بدأ مساره في السياسة داخل ديوان إدريس لشكر، وغيرهم وغيرهم.

وفي لهجة تحمل نوعا من السخرية اتهم  هذا العضو، المقرب من بوعبيد، أربعة من “تيار أولاد الشعب” بتقديم الدعم لإدريس لشكر لتولي قيادة الاتحاد.


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني