برلمانيون في التجمع الوطني للأحرار اعترضوا على رئاسة عمدة سلا للفريق النيابي

الرباط: كواليس اليوم

أخفق صلاح الدين مزوار، رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار، في إقناع الفريق التجمعي بإسناد رئاسة فريق الحزب بمجلس النواب إلى نور الدين الأزرق، عمدة سلا.

واضطر هذا مزوار إلى الرضوخ للضغوط التي رفضت هذا الاقتراح، ودعا إلى اختيار رئيس للفريق يحظى بقبول وإجماع التجمعين.

وعلم موقع “كواليس اليوم” أن الأزرق كان يمني النفس برئاسة الفريق، بعدما نجح في حشد التأييد لترشحه وسط “الحرس القديم” لحزب التجمع الوطني للأحرار، قبل أن يشهر معارضو رئاسته للفريق ملفاته الشخصية كورقة لقطع الطريق على الدكتور التجمعي.

ورفض بعض التجمعين، حسب مصدر “كواليس اليوم”، أن يكون الأزرق واجهة للفريق النيابي، وذلك لورود اسمه في عدد من الملفات المتعلقة بمجال التعمير خلال رئاسته لجماعة المريسة بسلا المدينة، والتي جرته إلى المثول أمام القضاء، وكان مهددا بالمتابعة إلى جانب جامع المعتصم، لولا استفادته من الحصانة النيابية، ومحمد عواد، رجل الأعمال الاستقلالي، ورشيد العبدي، رئيس مقاطعة بطانة، إضافة إلى آخرين، قبل أن يتم تجميد الملف مؤقتا.

 


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني