مسؤول بسيدي إفني يفوت سكنا وظيفيا لعائلة زوجته

الرباط: كواليس اليوم

تستفيد والدة وشقيقة زوجة مسؤول إقليمي بمدينة سيدي إفني، منذ فترة زمنية ليست بالقصيرة، من السكن المجاني في “دار الضيافة”.

وأكثر من أثار استياء المتتبعين بالمنطقة، أن “دار الضيافة” التي تحتكرها، بغير وجه، قريبتا المسؤول الإقليمي، تم تجهيزها بالأثاث والمعدات اللازمة من ميزانية الدولة، كما تؤدى فواتير الماء والكهرباء على حساب دافعي الضرائب.

وكشف مصدر مطلع لموقع “كواليس اليوم” أن المسؤول الإقليمي يتقاضى تعويضات عن السكن تصل، حسب مصادر مقربة منه، إلى 10000 درهم شهريا.

وتوجد “دار الضيافة” بمحاذاة الثانوية التأهيلية الحسن الأول بنيابة التعليم بسيدي افني.

وعلم “كواليس اليوم” أن “دار الضيافة” كانت في الأصل سكنا إداريا خاص بناظر الدروس، وبعد مجيء المسؤول الحالي حوله إلى “دار ضيافة”، وأرسل إليها أسرة زوجته.

 


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني