لشكر يهاجم حكومة بنكيران بسبب تدبير الشوباني

كواليس اليوم: عبد الحق التدلاوي

انتقد إدريس لشكر الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية تعاطي الحكومة مع المجتمع المدني المغربي، وقارن سلوك ومنهجية هذه الأخيرة التي تعتبر الفاعلين الجمعويين مجرد مبذرين للمال العام، بحكومة التناوب التي فتحت آفاق واسعة للعمل والفعل المدني، أمام الجمعيات وهيئات المجتمع المدني المتعددة والمختلفة عبر تعديلات ظهير الحريات العام 1958 وجعلت منها شريكا أساسيا في التنمية التي تنشدها البلاد.

وأكد لشكر في اليوم الوطني الذي نظمته سكرتارية لجنة العمل الجمعوي السبت الماضي بالمقر المركزي للحزب بالرباط حول موضوع “الفعل المدني ومقتضيات دستور 2011″، على أن الحوار الوطني المعلن عنه حول المجتمع المدني بشكل انفرادي من طرف هذه الحكومة وما صاحبه من احتجاجات وانتقادات وانسحابات  لدليل قاطع على ضعف وقصر  نظرها في التعاطي مع الجسم الجمعوي كشريك في بناء السياسيات العمومية وكقوة اقتراحية، وفاعل أساسي في التنمية المحلية.

واعتبر لشكر خلال هذا اللقاء الوطني الذي حضره الاتحاديون والاتحاديات الفاعلون في الجمعيات الوطنية والمحلية على مختلف اهتماماتها ومن جميع المدن المغربية، أن استقلالية العمل الجمعوي شرط أساسي في إقرار فعل مدني جاد كآلية للتبع والتوجيه ورصد والاختلالات في السياسيات العمومية والضامن لانخراط المواطنين والمواطنات في بلورة سياسيات عمومية تستجيب لطموحاتهم وحاجياتهم وتطلعاتهم،

 


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني