كشف الألغاز في جريمة قتل الإعلامي اللبناني مازن دياب

كواليس اليوم: مكتب الرباط

ساعات بعد العثور على الإعلامي اللبناني المقيم في الأردن مازن دياب مقتولا في شقته، حتى تمكنت الشرطة الأردنية من إلقاء القبض على أربعة أشخاص، وبعد البحث معهم، اعترفوا بقتل الضحية بسبب خلافات شخصية بينه وبين أحدهم.

وحسب بيان صادر عن الشرطة الأردنية، فقد “تبيّن أن ذلك الشخص تعرّف على الضحية منذ فترة عن طريق البرنامج الذي يقدمه، لتنشب بينهما خلافات وبعد ذلك طلب على أثرها من ثلاثة من اصدقائه مساعدته في ارتكاب الجريمة”.

وأوضحت الشرطة أنه عثر بحوزتهم على اجهزة اتصال خاصة بالمجني عليه وأغراض أخرى من الشقة.

من جهته، أعلن الطبيب الشرعي عدنان عباس عن السبب الحقيقي الذي أدى لوفاة الإعلامي اللبناني مازن دياب، بعد تشريح جثته في ظل الظروف الغامضة التي قُتل بها.

وأكد الطبيب أن مازن توفي إثر نزف داخل تجويف البطن نتيجته تمزق الطحال، كما أن الوفاة جاءت أيضاً نتيجة الخنق عبر وضع شيء ما بفمه ثم تكميمه بقطعة قماش بقوة وإحكام شديدين،ورميه على الأرض ،وهذه الوضعية لجسده تعيق عمل الصدر وتمنع التنفس الطبيعي.

وأضاف عباس أن المركز أنهى عملية التشريح وتوصل لهذه النتيجة، التي بدورها ستنقل الى المدعي العام وستكتمل التحقيقات في أسباب الوفاة.

يُذكر أنه تم العثور على مازن دياب مقتولاً صباح أمس الجمعة 15 غشت في منزله الكائن في شارع مكة في عمان.


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني