دعارة ومخدرات قوية داخل مقاهي بمارتيل

كواليس اليوم: مكتب الرباط
نددت مصادر جمعوية بوجود مجموعة من الممارسات والسلوكات المنافية للقانون المتمثلة أساسا في تحول مجموعة من المقاهي بوسط مدينة مرتيل إلى أوكار للدعارة عموما ودعارة القاصرات خصوصا والوساطة فيها، علما أنها تقع على بضع أمتار قليلة من مجموعة من المؤسسات التعليمية (الثانوية التأهيلية محمد السادس، الثانوية الإعدادية ابن الهيثم، الثانوية الإعدادية ابن سينا).
ويقول مرصد الشمال لحقوق الإنسان، في بلاغ توصل موقع “كواليس اليوم” بنسخة منه، أنه إضافة إلى تعاطي المقاهي المذكورة للدعارة فإنها تقدم مختلف أنواع المخدرات من شيشة، والحشيش، والمخدرات القوية بالليل والنهار.
واعتبر المصدر ذاته أن ما يقوم بها مالكو ومسيرو تلك المقاهي مناف بشكل قطعي للاتفاقيات الدولية التي صادق عليها المغرب منها اتفاقية الأمم المتحدة لسنة 1949 المتعلقة بحظر الاتجار بالأشخاص واستغلال دعارة الغير إضافة إلى القانون الجنائي المغربي…
وطالب المرصد من السلطات المختصة العمل على فتح تحقيق في هذه المعلومات الخطيرة، وتقديم المتورطين إلى العدالة. كما شدد على ضرورة إصدار قرارات بإغلاق تلك “المقاهي” عن طريق سحب الرخص التجارية الممنوحة لها من طرف الجماعة الحضرية لمرتيل.
هذا ووجهت نسخ من المراسلة إلى كل من باشا مدينة مرتيل ورئيس الجماعة الحضرية لمرتيل.


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني