الوسيط من أجل الديمقراطية وحقوق الإنسان ينظم الدورة التكوينية الأولى لمشروع “شباب من أجل إعلام ديمقراطي”

في إطار مشاريعه الموجهة لتعزيز قدرات الشباب، نظم “الوسيط من أجل الديمقراطية وحقوق الإنسان” دورة تكوينية ذات الصلة بمشروع “شباب من أجل إعلام ديمقراطي”. وهي الدورة التي انتظمت أشغالها على مدى ثلاثة أيام 13 و14 و15 مارس 2015، وشارك فيها 14 شابا وشابة من مختلف جهات المغرب، والذي تم انتقاؤهم من 100 طلب ترشيح.

وقد تمحورت الدورة التأطيرية حول أولا “توصيف واستقراء المشهد السياسي وتقييم أدائه” وهو المحور الذي تدخل فيه كل من ذ. حسن طارق، ذ. أحمد بوز، ذ.عبد الصمد حيكر و ذ. محمد لقماني. وثانيا حول “مستجدات مدونة الصحافة والنشر” و”الممارسة الصحافية بين مستلزمات المهنية وأخلاقيات المهنة” وهو المحور الذي أطره الأستاذ كل من ذ. حسن السملالي و ذ. غفور دهشور.

وليتحدد المحور الثالث في تقديم القراءات المتقاطعة لملف الصحراء في أبعاده والذي أطره كل من ذ. عبد المجيد بلغزال و ذ. محمد أحمد كين. ولينتقل مباشرة بعد ذلك لورشات العمل للتمرن على إعداد الأوراق الخلفية ومحاور النقاش وتحديد المنشط والمساهمين في النقاش في إطار تخيل برامج حوارية في مجال السمعي البصري، وفي أفق تقديم الشباب في الجلسة الختامية لثلاث مشاريع برامج حوارية تغطي الانشغالات الثلاث التي مواضيع العروض.


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني