هل يسعى بوتين لمهاجمة أوروبا؟

وصف الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، اليوم الجمعة، التقارير التي تفيد بأن روسيا تريد مهاجمة أوروبا بأنها تكهنات، وأن هذا “محض هراء ومبرر لسباق التسلح”.

وأشار الرئيس الروسي إلى أن علاقات روسيا مع عدد من الدول الأوروبية تدهورت الآن، ولكن ليس بسبب خطأ روسيا، وفقا لما ذكره موقع سبوتنيك الإخباري الروسي.

وأوضح “أن الحملة الدعائية المناهضة لروسيا، والتي تشارك فيها شخصيات أوروبية رفيعة المستوى، مصحوبة بتكهنات بأن روسيا ستهاجم أوروبا، لقد تحدثت عن هذا عدة مرات، وليس هناك ما يمكن تكراره في هذه القاعة، ونحن جميعا نفهم أن هذا هراء مطلق، وهو المبرر الوحيد لسباق التسلح”.

وأكد بوتين، خلال مؤتمر صحفي في مقر وزارة الخارجية الروسية على هامش اجتماعه مع الوزير سيرغي لافروف والفريق العامل ضمن الوزارة، على أن العالم يتغير بسرعة كبيرة، وأنه لن يعود كما كان من قبل لا في السياسة ولا في الاقتصاد.

واعتبر بوتين أن أسس النظام العالمي متعدد الأقطاب تتشكل على أساس الواقع الجديد، لافتا إلى أن إرساء مبادئ التعددية القطبية في الشؤون الدولية يسمح للجميع بحل المشاكل الأكثر تعقيدا معا.

وقال بوتين بهذا الصدد إن “المزيد والمزيد من الدول تسعى لتعزيز السيادة والاكتفاء الذاتي والهوية الوطنية والثقافية، وبلدان الجنوب والشرق في العالم تأتي في المقدمة، ودور أفريقيا وأميركا اللاتينية آخذ في الازدياد، لقد تحدثنا دائماً، منذ الحقبة السوفيتية، عن أهمية هذه المناطق في العالم، لكن الديناميكيات اليوم مختلفة تماما”، بحسب ما ذكر موقع روسيا اليوم.


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني