الرباح: “الوزراء إيلا قدمو استقالتهم البلاد غادية توقف وفيضانات الدار البيضاء شي حاجة عادية”!!

زربي مراد

رفض عزيز الرباح، وزير الطاقة والمعادن والبيئة، تحميل مسؤولية الفيضانات التي خلفها تهاطل الأمطار على مدينة الدار البيضاء في الآونة، للمسؤولين والمنتخبين.

واعتبر الرباح خلال الجلسة الأسبوعية المخصصة للأسئلة الشفهية بمجلس المستشارين، أنه “من الطبيعي في حياة كل الشعوب و الدول أن تقع بعض الأحداث و خاصة إذا كانت الأمور طبيعية” مردفا: “نحن لسنا استثناء مما يقع في العالم”.

كما اعتبر الرباح في معرض جوابه على سؤال للمستشار البرلماني عن الأصالة و المعاصرة محمد الحميدي، حول سبب عدم استقالة المسؤولين المغاربة في الحكومة أو المجالس المنتخبة جراء عدة قضايا وكوارث آخرها فيضانات الدارالبيضاء، لإعطاء المثل في الاعتراف بتحمل المسؤولية، أن “الفيضانات التي وقعت أمر طبيعي ويقع بجميع البلدان”.

وتحجج المسؤول الحكومي نفسه، في رفضه لمطلب استقالته من الحكومة بسبب فضيحة فيضانات الدارالبيضاء، بكون “البلاد ستظل واقفة”، على حد تعبيره.

وأوضح أن المهمة الأساسية للصندوق واللجنة العليا للكوارث الطبيعية، هي تحديد أسباب وقوع تلك الكوارث، و هل كان بالإمكان تفاديها.


تعليقات الزوار
  1. @محمد

    باين هاد الوزير غادي يغطي على صاحبو العمري ومشافش بان هاد الكارثة ديال كازا راه من سوء التدبير القوادس ممسرحينش و

شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني